كتلة نواب زحلة : لتغليب لغة العقل عدم الإنجرار وراء ردات الفعل
12/12/2014

عقدت كتلة نواب زحلة اجتماعا دوريا لها حضره رئيسها النائب طوني أبو خاطر والنواب ايلي ماروني، جوزف معلوف، عاصم عراجي و شانت جنجنيان استعرضوا فيه التطورات التي جرت بمدينة زحلة على آثر رخصة المعمل الصناعي للتطوير والتعمير لأصحابه بيار فتوش وأشقائه والتي كانت الكتلة عقدت لأجلها اجتماع مع وزير الصناعة الوزير حسين الحاج حسن في مجلس النواب في بيروت للوقوف على حقيقة المشروع بعيدا عن الأضواء والاعلام كي لا نتهم بكيدية سياسية في موضوع بيئي يهم جميع أهالي زحلة والبقاع.

ولكن بعد أن تطورت الأحداث بالأمس وحصل التعدي على فريق إعلامي ومواطنين في المدينة ترفع الكتلة صوتها منددة بالتعدي من جهة ومطالبة الأجهزة الأمنية العسكرية القضائية أن تتابع عملها حتى تسوق المعتدين إلى القضاء. لذلك تدعو الكتلة إلى تغليب لغة العقل وضبط النفس وعدم الانجرار وراء ردّات الفعل التي توتر المدينة وجوارها وخاصة على أبواب الأعياد .

وناقشت الكتلة موضوع المعمل وآثاره السلبية في الزراعة والبيئة والصناعة والاجتماع وهي تتواصل لذلك مع خبراء في هذا الاختصاص وستتابع لقاءاتها مع الوزارات المختصة وستتخذ كل الإجراءات للوقوف بوجه ما يمس سلامة أهلنا وصحتهم وبيئتنا الزراعية السياحية في البقاع. ولكنها تستغرب موقف رئيس وأعضاء بلدية زحلة الملتبس في الموضوع، ومن ثم الحملة الإعلامية التي تقوم بها مرجعيتها.